اغلاق باب التسجيل للرجال

معهد بقية الله

الحفل الختامي لاعداد الخطباء لعام 1443

27/7/2022 - 11:30 م     321


تقرير الحفل الختامي لمعهد بقية الله (عجل الله فرجه الشريف) لإعداد الخطباء 1443هـ

 

 

تقرير حفل معهد بقية الله

بعد إتمام المستوى الأول في دورته الـ34 والمستوى الثالث في دورته الـ4 لإعداد الخطباء لعام 1443هجرية والذي كان مشتملاً لأربعة مقررات وهي العقائد والفقه والأخلاق والنحو بالإضافة إلى مقرر تعلم الخطابة وذلك من أجل إعداد خطيب حسيني مُلم عقديًّا وفقهيَّا وأخلاقيَّا ونحويَّا، احتفل معهد بقية الله لإعداد الخطباء بمنسوبيه للمستويين الأول والثالث وذلك في مساء يوم الخميس الموافق 21 من شهر ذو الحجة في حسينية الرسول الأعظم في التركية وتم الحفل بإشراف سماحة الأستاذ والمعلم والمربي فضيلة الشيخ / محمد المشيقري -حفظه الله- وذلك بحضور كوكبة من طلبة المعهد لجميع المستويات بالإضافة لحضور جمع من المؤمنين.

وبعد الصلاة على خير الأنام محمد وآله الكرام ابتدأ عريف الحفل الملا جعفر الصويلح الحفل في تمام الساعة 8:30 مساءً وسط أجواء تغمرها السعادة بذكر محمد وأهل بيته صلوات الله عليهم.

آيات من الذكر الحكيم

أُولى فقرات الحفل كانت آيات من القرآن الكريم تلاها الدكتور علي العوى.

كلمة الملا عقيل الجمعة

وبعدها تقدّم الملا عقيل الجمعة لإلقاء كلمة مختصرة نيابة عن إخوانه طلبة المستوى الأول حيث ابتدأ الملا عقيل كلمته بالتعبير عن شكره وامتنانه لفضيلة الشيخ محمد المشيقري ومن ثم شرع في بيان شرف المؤمن باقترانه بخدمة الإمام الحسين عليه السلام ولا يكون ذلك إلا بمعرفة الحسين والسير على نهجه وسيرته حيث إن هذه الخدمة هي أسمى غاية الشرف التي تتسارع إليه الملائكة قبل البشر. وكذلك ركّز ملا عقيل على أن خدمة الحسين سلام الله عليه مسؤولية كبيرة على الخطيب الحسيني فلابد أن يكون متوسمًا بصفات خاصة تؤهله لذلك. وفي النهاية اختتم الملا الكلمة بالشكر الجزيل والثناء على جهود سماحة الشيخ الأستاذ محمد المشيقري حفظه الله طيلة هذا البرنامج والذي لم يقتصر على الخطابة وتعليم الأطوار، بل كان برنامج متكامل من جميع الجوانب.

 أهازيج ولائية

ثم تشرفنا بسماع أبيات المديح الولائية بمناسبة عيد الغدير الأغر بصوت الملا أحمد السعود.

كلمة الملا مرتضى البركات

ابتدأ ممثل خطباء المستوى الثالث الملا مرتضى البركات كلمته بالإشارة إلى دور الهداية والإرشاد التي هي من المهام المنوطة على الرسول الأعظم وأهل بيته والأنبياء من قبلهم حيث إن هذا الدور مهم لإخراج الناس من الظلمات إلى النور لكنه خطير في الوقت ذاته مع إنهم معصومون عن الزلل والخطأ وكون علمهم ربّاني. واصل الملا مرتضى بيانه معللًا خطورة هذه المهام تتعيّن على المبلغّين والخطباء حيث إنهم محتاجون إلى طلب العلم وتشييد ركائز قوية وأساس صلب لتأهلهم لذلك. فلذا فإن الشيخ الأستاذ حفظه الله كان مهتمًا لذلك الجانب فكان برنامج الدورة متكون من شقّين فالأول هو الاهتمام بجانب الرثاء والمديح والثاني هو تعليم المؤمنين مضامين آيات الله وكلام الرسول الأعظم وأهل بيته وهذا يتطلّب الإلمام بقواعد اللغة العربية والتمكّن من بعض مسائل الفقه والعقائد والمنطق والذي صبّ الشيخ الأستاذ جهده على الإلمام بكلا الجانبين وهما العلمي والعملي. واختتم ملا مرتضى البركات كلمته بالدعاء للشيخ الأستاذ محمد الشيقري حفظه الله والتوفيق وأن تقرَّ عينه في الدنيا والآخرة بمحمد وآله الكرام.

أهازيج ولائية

ثم تشرفنا بسماع أبيات المديح الولائية بمناسبة عيد الغدير الأغر بصوت الملا علي السميّن.

كلمة سماحة الشيخ الاستاذ / محمد المشيقري حفظه الله

"إن الحسين عليه السلام في السماء أعظم منه في الأرض"
هكذا ابتدأ سماحة الشيخ محمد المشيقري حفظه الله كلمته بذكر عظمة الحسين عليه السلام وإعجازه في الأرض فكيف هو في السماء! ولا عجب أن تطلب الوجاهة بالحسين بقولك "اللهم اجعلني عندك وجيهًا بالحسين". فالمتعلق بالحسين يأخذ من عظمته وعزته وأن خادم الحسين يكتسب الشرف بالخدمة.
وبعدها واصل الشيخ الأستاذ كلمته بتذكير الخطباء ببعض التنبيهات العامة والخاصة:
فالعامة منها هو أن يخدم الخطيب أهل البيت فقط ولا يخدم حزبه ولا فئته ولا مرجعه بلحاظ كونه مرجعِه فالمنبر منبر الحسين سلام الله عليه. والأمر الثاني أن لا يكون الداعي والدافع هو رضا الناس وطلب الشهرة بل يكون الداعي أن يكون الخطيب مرضيًّا عند الله وأهل البيت عليهم السلام.
والخاصة منها هو الجدية في التحصيل والتعليم ومعرفة الخلل إلى أن تصل إلى درجة الإتقان والتي هي لبّ هذه الدورة.
واختتم سماحة الشيخ كلمته بالدعاء سائلًا الله وأهل بيته أن يكون هذا العمل مقبولاً عندهم وكذلك أن تتيسّر الأمور وأن يحتضن معهد بقية الله في العام المقبل الدورات المقبلة بإذنه تعالى.

إعلان النتائج وتوزيع الشهادات

وفي نهاية الحفل تم توزيع الشهادات على طلاب المستوى الاول والمستوى الثالث واختتم الحفل بالصور التذكارية للمستويين بالإضافة للصور الخاصة لكل مستوى على حده واخيرا تشرفنا باستضافة من الشيخ على وجبة العشاء و بها اختتم الحفل والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله النبي الامين محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين .

كتبه الملا علي جاسم ال عبد الغني

اضغط هنا للوصول للتغطية المصورة 

 


  
مصطفى المخلوق (السكن: تركيا ) 27 يوليو 2022 - 11:53 م تعليق

رائع جدا جدا تنسيق مبهر

هاشم الصالح 28 يوليو 2022 - 11:12 ص تعليق

بارك الله في جهودكم المبذولة
نسأل الله دوام الموققية في عناية صاحب الزمان عجل الله فرجه الشريف

الملا عقيل الجمعة 28 يوليو 2022 - 12:49 م تعليق

الله يوفقكم جميعاً في خدمة الحسين وأهل بيته

وأشكر القائمين على هذا الحفل المبارك

وفي ميزان حسناتكم

   أضف مشاركة